معهد الريادة في الأعمال

المعهد في سطور

أنشأت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن معهد الريادة في الأعمال بتاريخ 28/5/1431هـ من أجل دعم وتطوير منظومة للابتكار وريادة الأعمال، تسهم بشكل فعّال في عملية تحويل الاقتصاد الوطني إلى اقتصاد قائم على المعرفة. يستهدف جميع طلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن وخريجي الجامعات السعودية وخريجي برنامج خادم الحرمين الشريفين للإبتعاث بغض النظر عن مستواهم الدراسي أو تخصصاتهم حيث يركز المعهد بشكل أساسي وكبير على نشر الفكر الريادي والقيادة الريادية بين طلاب الجامعة. كما يقوم بمساعدة الطلاب على تأسيس شركات تقنية وليدة، ويركز المعهد على مجالات رئيسية هامة في المملكة تشمل الطاقة والبتروكيماويات والمياه، وتقنية النانو، وتقنيات البناء والتقنيات الاستهلاكية وكذلك الخدمات المعتمدة على التقنية. وكذلك يقوم المعهد بإجراء دراسات عن مجتمع ريادة الأعمال في المنطقة والتحديات التي تواجه الرياديين وتوثيق بعض الحالات الدراسية الوطنية والإقليمية. كل ذلك أدى بأن يتم حصول الجامعة على جائزة أفضل جامعة تدعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة بالمملكة في أول نسخة للجائزة المقدمة من الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة لعام 2017م.

رؤية المعهد

أن يصبح المعهد محوراً لرعاية وتسخير الطاقة والقيم الريادية في المملكة للمساهمة في تنميتها الاقتصادية والاجتماعية.

مهمة المعهد

تعزيز العقلية والفكر الريادي من خلال التعليم والتدريب والبحث وتقديم الدعم اللوجستي والمالي لتأسيس ونمو الشركات الناشئة في المملكة.

أهداف المعهد

  • إشراك طلاب الجامعة وأعضاء هيئة التدريس في تبني العقلية والتفكير الريادي في حل المشكلات.
  • إنشاء برنامج توجيه رائد على مستوى المملكة يضم موجهين من رجال/رواد أعمال وشركات.
  • بناء شبكة من الخريجين ورجال الأعمال والشركات التي تدعم معهدنا والرؤية الريادية لدينا.
  • دعم وتطوير المنتجات الجديدة والخدمات والشركات من خلال تعليم الطلاب مهارات الريادة والعناصر اللازمة لذلك.

بعض الأرقام عن مناشط المعهد

  • حصلت الجامعة على جائزة أفضل جامعة تدعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة بالمملكة في أول نسخة للجائزة المقدمة من الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ضمن فعاليات ملتقى ومعرض بيبان 2017.
  • وقعت الجامعة وشركة سابك في يناير 2018م برنامج جامعة الملك فهد للبترول والمعادن-سابك لريادة الأعمال في مجال التصنيع والمشاريع الصناعية 40 مقعد (مدة المقعد 10 أشهر) بقيمة 3.68 مليون ريال.
  • وقعت الجامعة ووزارة التعليم في فبراير 2018م مذكرة تفاهم من أجل دعم مبادرة الوزارة في مجال ريادة الأعمال لطلبة الثانوية والجامعات "ريادي".
  • تم فرز أكثر من 1000 فكرة ريادية منذ تأسيس المعهد.
  • أجرى المعهد أكثر من 2600 ساعة توجيه مع شبكة مكونة من أكثر من 130 موجه من مجتمع الأعمال والصناعة بالمنطقة.
  • شارك حوالي 1600 طالب وأكثر من 200 من أعضاء هيئة التدريس في أنشطة المعهد.
  • نظم المعهد ستة منتديات عن ريادة الأعمال بمشاركة أكثر من 106 متحدث قدموا 48 محاضرة و 16 حلقة نقاش و 4 ورش عمل و3 حلقات إستشارة ونقاش.
  • تم احتضان 101 شركة وليدة منها 26 أفكار تقنية و 17 شركة في السوق.
  • تحصلت عدة فرق ريادية من المعهد على جوائز محلية وإقليمية في ريادة الأعمال.
  • أنشأ المعهد مجلس استشاري عالمي يوفر توصيات غير ملزمة لإدارة الجامعة حول أداء واستراتيجيات المعهد.

التنظيم الاداري للمعهد

يمثل هذا الجزء التنظيم الإداري لمعهد الريادة في الأعمال وتفصيله على النحو التالي:

  1. مركز تعليم ريادة الأعمال:
  2. يوفر المركز لكل من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس في الجامعة فرص تعليمية عن ريادة الأعمال تدعم بناء ثقافة ريادة الأعمال من خلال برامج مختلفة تشمل:

    • دورات تدريبية وورش عمل ومسابقات وندوات وحلقات دراسية.
    • درجة علمية إضافية في تخصص ريادة الاعمال (Minor Degree) إضافة إلى التخصص الرئيسي للطالب
    • أسبوع ريادة الأعمال والذي يشمل نشاطات ريادية تهدف إلى زيادة مستوى الوعي لدى جميع أعضاء الجامعة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، والخريجين، والإداريين، والموظفين.
    • الرحلات الطلابية والنادي الطلابي لريادة الأعمال.
    • البرنامج التنفيذي لريادة الأعمال لموظفي الشركات الكبيرة و كذلك الشركات الصغيرة و المتوسطة
    • برنامج الورش التدريبية للمهتمين بتعليم ريادة الأعمال
    • برنامج القيادة الريادية لطلاب الجامعة
  3. حاضنة الاعمال:
  4. تهدف حاضنة الأعمال إلى خلق بيئة مناسبة لاحتضان شركات وليدة ذات أساس تقني/معرفي مما يقوي فرص نشوء اقتصاد ذا أساس معرفي في المملكة. وهي تمثل مكان تجمع العقول الريادية المختلفة معا لبدء أعمال تجارية جديدة في واحدة من أصل ستة مجالات رئيسية تركز عليها الحاضنة تشمل الطاقة والبتروكيماويات والمياه، وتقنية النانو، وتقنيات البناء والتقنيات الاستهلاكية وكذلك الخدمات المعتمدة على التقنية. وتتمتع الحاضنة بموقع متميز في المعهد بمبنى مجمع الابتكارات الواقع في وادي الظهران للتقنية. كما أن القدرة الاستيعابية للحاضنة تصل إلى 52 شركة وليدة في نفس الوقت. ويشمل الدعم الذي توفره الحاضنة الآتي:

    • التدريس والتوجيه والتدريب على الريادة وإدارة الشركات الوليدة
    • التواصل مع شبكات رأس المال الجريء والجهات التمويلية والمستثمرين من البنوك والقطاع الخاص
    • الدعم اللوجستي: مكان لتأسيس الشركة الوليدة ضمن الحاضنة، خدمات الاتصالات والانترنت، الخدمات المشتركة من سكرتارية وغرف اجتماعات وخدمات محاسبية وقانونية.
    وتقدم الحاضنة ثلاث خدمات رئيسية لمنتسبيه من الطلاب الرياديين تشمل:
    • الفحص الدقيق لطلبات رياديي الأعمال والتنافس فيما بينهم لدخول برنامج الاحتضان
    • فرصة الاحتضان في برنامج الحاضنة. يساعد البرنامج منتسبيه على صقل النماذج التجارية وخطط العمل وبناء النماذج الأولية لمنتجاتهم. ويوفر البرنامج الإرشاد المكثف للرياديين في كافة المجالات من قبل مرشدين ومدرسين ورجال أعمال ينتمون إلى شبكة تواصل معهد الريادة.
    • فرصة البقاء في الحاضنة لمدة سنة كاملة بعد إطلاق العمل التجاري تحت شرط دفع الإيجار السنوي المعتمد من قبل الجامعة.
  5. :مركز دراسات ريادة الأعمال:
  6. يقوم بإجراء دراسات عن مجتمع ريادة الأعمال في المنطقة والتحديات التي تواجه الرياديين وتوثيق بعض الحالات الدراسية الوطنية والإقليمية مما يساهم في دفع عجلة البرامج والأنظمة الريادية.

الإتصال بنا

أسمك الكريم (مطلوب)

بريدك الإلكتروني (مطلوب)

العنوان

رسالتك

//]]>